shadow
shadow

مسؤولو ومواطنو المدينة المنورة يبايعون سمو ولي العهد

 
المدينة المنورة واس
قدم مسؤولو ومواطنو المدينة المنورة مبايعتهم لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - بمناسبة اختياره وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء واستمراره زيرا للدفاع على كتاب الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم وعلى السمع والطاعة . وأكدوا في تصريحات لوكالة الأنباء السعودية أن القرارات الملكية التي جاءت من خلال اختيار الكفاءات والقيادات الوطنية المناسبة ستهدف إلى دعم كافة مرافق الدولة وقطاعاتها المختلفة لتصنع فجرا جديدا من النماء والبناء والتطوير والازدهار وستسهم بإذن الله في بناء الوطن ورفعته والحفاظ على مقدراته ومكتسباته ومواكبة تطلعات المواطنين وتحقيق التنمية المنشودة لهم في شتى المجالات التنموية . ورفع مدير فرع وزارة الثقافة والإعلام بمنطقة المدينة المنورة الدكتور صلاح بن سليمان الردادي التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - لاختياره وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء واستمراره وزيرا للدفاع ، مؤكدا أن هذا الاختيار جاء نتيجة لما حققه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان من إنجازات خلال ما أوكل إليه من أعمال ومهمات في السنوات القليلة الماضية، مبينا أن الأوامر الملكية الكريمة تعد خطوة رائدة في مسيرة التطور والنماء التي تشهدها المملكة وتؤسس لمستقبل واعد وغد مشرق في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - . وهنأ عميد شؤون المكتبات بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرشيد بن عبدالعزيز حافظ، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بمناسبة صدور أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ اختياره وليا للعهد وتعيين سموه نائبا لرئيس مجلس الوزراء مع استمراره وزيرا للدفاع . وقال الدكتور حافظ : نبايع سمو ولي العهد على الولاء والسمع والطاعة في العسر واليسر والمنشط والمكره بما جاء في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وألا ننازع الأمر أهله وأن نقوم بواجباتنا بما يرضي الله سبحانه وتعالى. 
من جانبه رفع رئيس قسم الاتصال والإعلام بجامعة طيبة بالمدينة المنورة الدكتور عيسى بن محمد القايدي أسمى آيات التهاني والتبريكات لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بمناسبة صدور الأمر الملكي الكريم باختيار الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد ، وقال : إن هذا الاختيار شاهد لسيرة سموه المشرفة في خدمة الدين والوطن فهو أهل لهذه الثقة بما يمتلك من خبرات عملية كبيرة وسمات شخصية تجمع بين الحزم والكفاءة والحكمة وبعد النظر وسداد الرأي . وسأل الدكتور القايدي الله سبحانه وتعالى أن يمد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بالعون والتوفيق والسداد لمواصلة مسيرة الإنجاز والتفوق ، داعيا المولى عز وجل أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن ودوام التقدم والازدهار وتحقيق المزيد من التطور والرقي . ورفع رئيس المجلس البلدي بالمدينة المنورة عيسى السحيمي أصالة عنه ونيابة عن جميع أعضاء المجلس التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - لاختياره وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء واستمراره وزيرا للدفاع . وقال السحيمي : نسير خلف قيادتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ وهذا ما أثبتته الأزمات ، سائلاً المولى عز وجل أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن ودوام التقدم والازدهار. وقدم مدير مستشفى دار النقاهة بالمدينة المنورة نايف بن عبدالحميد شحاته التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بمناسبة صدور أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ اختياره وليا للعهد وتعيين سموه نائبا لرئيس مجلس الوزراء مع استمراره وزيرا للدفاع . وأشاد شحاته بجهود الأمير محمد بن سلمان ولي العهد في تكوين التحالف الإسلامي ومركز الحرب الفكرية وإشراف سموه على عاصفة الحزم من خلال التحالف العربي وما تحقق من نجاح كبير في كف شر الحوثيين والحمد لله ، داعيا الله عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ويمتعه بموفور الصحة والعافية ، ولولي العهد الأمير محمد بن سلمان التوفيق والسداد وأن يديم الله على الشعب السعودي نعمة الأمن والأمان في ظل قيادتنا الرشيدة حفظها الله .
وأكد المتحدث الرسمي للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة حاتم بن أبوالحسن سمان أن الأوامر الملكية التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - باختيار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء واستمراره وزيرا للدفاع ، اختيارا موفقا وسديداً لما يتمتع به سموه كرجل دولة بارز وقائد متميز على مستوى الوطن . وقال : إن سمو ولي العهد يعد من أبرز القيادات الشابة ولديه روح الشباب وخبرة القادة وحكمة العقلاء وهو قريب من هم المواطن اليومي مجسدا للأفكار والخبرات التي اكتسبها من خلال تجاربه ومن مدرسة والده الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وسينعكس ذلك بإذن الله خيرا كثيرا على الوطن والمواطن في الحاضر والمستقبل ، سائلا الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين أيده الله - وأن يُمده بعونه وتوفيقه لخدمة هذا الوطن الغالي وأن يحفظ أمن وأمان بلادنا الحبيبة من كل مكروه . من جهته هنأ مدير العلاقات العامة والإعلام بمستشفى الأنصار بالمدينة المنورة حسين بن أسعد الويشي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز على الثقة الملكية الغالية باختياره وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء , داعيا الله أن يمد سموه بالعون وأن يعينه على حمل هذه الأمانة الكبيرة وتحقيق ما يتطلع إليه قائد المسيرة وباني نهضتها المباركة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ . وأكد الويشي أن اختيار الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وليا للعهد سوف يدعم بمشيئة الله مسيرة النهضة والتنمية الشاملة التي تتبعها البلاد ، كما سيعزز من دور المملكة العربية السعودية إقليميا ودوليا لما عرف عن سموه بجهوده السياسية والاقتصادية . 
وبارك الموطنان عبدالحفيظ بن عبدالعزيز حافظ ومحمد بن عبدالقادر قشقري لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز هذه الثقة الملكية الغالية باختياره وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء . وقالا : إننا نبايع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وليا للعهد على السمع والطاعة في المنشط والمكره ، سائلين الله أن يحفظ قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله - وأن يطيل عمره على طاعته ، كما نسأله أن يجزي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز خير الجزاء على ماقدم وبذل من جهود خيرة في خدمة ملكه وبلاده وأن يجعل ذلك في موازين حسناته . ورفع المواطن جميل بن أحمد القحطاني أسمى أيات التهاني والتبريكات لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بمناسبة اختياره وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء واستمراره وزيرا للدفاع ، مؤكدا أن الأمر الملكي الكريم يأتي تجسيدا لرؤية خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - في قيادة بلادنا بحكمة وبعد نظر واستشراف للمستقبل بما يحقق الأمن والاستقرار لوطننا الغالي . وسأل القحطاني الله أن يوفق سمو الأمير محمد سلمان بن عبدالعزيز وأن يعينه على خدمة الدين والوطن والمواطنين وأن يوفق ولاة أمرنا للخير وينصر بهم الدين ويسددهم لما فيه خير البلاد والعباد . وأكد المواطن أيمن الترك أن هذه الثقة جاءت ثمرة لعمل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وجهوده المخلصة في خدمة الدين والوطن ولما يتمتع به سموه من خبرات عملية وقيادية ولما يحمله سجله من إنجازات . وقال : إن القيادة الرشيدة حريصة على مصالح البلاد والعباد ولهذا جاء اختيار الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد بناء على ما عرِف عن سموه من حكمة وحنكة ورؤية ، سائلا الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ، وأن يُمدهم بعونه وتوفيقه لخدمة هذا الوطن الغالي وأن يحفظ بلادنا من كل مكروه. 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا