shadow
shadow

مؤسسة الأمير سلطان الخيرية تدعم مركز الملك حسين للسرطان بعَمّان

 
عمان واس
افتتح جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية، التوسعة الجديدة لمركز الحسين للسرطان، الذي ارتفعت طاقته الاستيعابية من 173 إلى 352 سريراً، وحظي بدعم من مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية, حيث تسهم التوسعة في توفير أحدث تقنيات علاج أمراض السرطان ضمن مرافق متطورة ومتكاملة.
وجرى خلال الحفل إطلاق اسم الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود - رحمه الله - على مرافق أقسام الأشعة التشخيصية.
وعقب حفل الافتتاح أوضح المدير العام للمؤسسة صالح بن إبراهيم الخليفي، أنه بتعليمات ومتابعة سمو رئيس مجلس الأمناء وسمو الأمين العام تواصل المؤسسة برامجها الخيرية التنموية سواء داخل أو خارج المملكة العربية السعودية في عدد من الدول العربية والإسلامية ، الامر الذي يأتي في إطار الدور الرائد للمؤسسة ورؤيتها التي صاغها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز - رحمه الله -.
وأعرب عن اعتزاز مؤسسة الأمير سلطان بن عبد العزيز بالإسهام في انجاز هذا الصرح الطبي في بلد عربي شقيق، مشيداً بمبادرة المسؤولين في مؤسسة الحسين بإطلاق اسم الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود - رحمه الله - على جميع مرافق أقسام الأشعة التشخيصية التي تقدم خدماتها الطبية لنحو مائة ألف مراجع سنوياً وذلك في مبنى المركز القديم ومباني مشروع التوسعة .
من من جهتها أعربت المدير العام لمؤسسة الحسين للسرطان نسرين قطامش عن تقديرها و عرفانها للدعم الكريم والمساندة المتميزة التي قدمتها مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية للمؤسسة على مدى ثلاث سنوات، الأمر الذي أسهم في استكمال تجهيزات المركز وتوسعته ومضاعفة أعداد المستفيدين من خدماته.
وشكرت بالنيابة عن صاحبة السمو الملكي الأميرة غيداء بنت طلال رئيسة مؤسسة الحسين للسرطان, سمو رئيس مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز وأصحاب السمو الملكي الأمراء أعضاء مجلس الأمناء لحرصهم على تواصل دعم مؤسسة ومركز الحسين للسرطان ومساندة رسالتهما الخيرية، مشيرة إلى مبادرات الدعم السعودي لأعمال الخير في عدد من الدول العربية والإسلامية سواء على المستوى الحكومي أو مؤسسات العمل الخيري.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا