shadow
shadow

وكيل الجامعة الإسلامية: مجمع خادم الحرمين الشريفين للحديث النبوي ييسر مهمة العلماء والباحثين

 
المدينة المنورة واس
نوه وكيل الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الدكتور إبراهيم بن علي العبيد, بالدور الجليل الذي تقوم به الدولة - أيدها الله - في الاهتمام بالكتاب والسُنة، والحرص على ترسيخ تعاليم الشريعة الإسلامية السمحة ووحدة الصف الإسلامي .
وأوضح أن مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف كان خير شاهد على ما تقدمه هذه الدولة المباركة لخدمة الإسلام والمسلمين، فيما يأتي مجمع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود للحديث النبوي الشريف متمماً لهذا الاهتمام والعناية من قادة المملكة بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم منذ عهد الملك المؤسس عبدالعزيز - رحمه الله -.
وأكد الدكتور العبيد أهمية مجمع الحديث النبوي في دعم وتشجيع البحث العلمي الأصيل وتيسير مهمة العلماء والباحثين والمهتمين بالدراسات المتخصصة بالحديث الشريف وعلومه، والإسهام في إثراء المكتبة الإسلامية بالنافع من العلوم المستمدة من سيرة نبينا وقدوتنا عليه الصلاة والسلام, مشدداً على ضرورة صون جناب السنة النبوية، كونها المصدر الثاني للتشريع بعد القرآن الكريم، من أي تطاول أو تجاوز لحرمتها، وكذلك حمايتها من التعدي بالتشكيك في حجيتها .
وقال : إن اختيار المدينة المنورة لتكون مقراً للمجمع دلالة عميقة لما تمثله من مكانة عظيمة في نفوس المسلمين، سائلاً المولى عز وجل أن يجزي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - عن الإسلام والمسلمين خير الجزاء وأن يُديم على المملكة نعمة الأمن والسلام .

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا