shadow
shadow

أمير القصيم : حضور المجالس المحلية للمرة الأولى لاجتماع مجلس المنطقة سيسهم في تبادل الخبرات والتنمية المستدامة

 
بريدة واس
أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس مجلس المنطقة، أن حضور المجالس المحلية لاجتماع مجلس المنطقة للمرة الأولى بعد تشكيلها سيسهم في تبادل الخبرات والتنمية المستدامة لينعكس بالإيجابية على محافظات المنطقة، آملاً من الجميع مضاعفة الجهود المبذولة عبر المتابعة المستمرة والتعاون لتلمس احتياجات المواطنين من الخدمات الحكومية بشكل دائم .
وأبان سموه أن الدور الكبير منتظر من مجلس منطقة القصيم وأعضاء المجالس المحلية لخدمة أبناء هذه المنطقة في محافظاتها ومراكزها كافة، مشيراً إلى أن توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وسمو ولي عهده الأمين , - حفظهما الله - ,نصت على تتبع أحوال المواطنين ومعرفة احتياجاتهم الفعلية وتنفيذها ، راجياً من الله العلي القدير أن يكون الاجتماع نقطة تحول إيجابية نحو تقديم عمل يخدم أبناء المنطقة كافة .
وشدد على ضرورة الحرص والاهتمام بالدور الحيوي والأمانة الملقاة على عاتق الجميع لدراسة الاحتياجات ورفعها ليتم دراستها وإدراجها ضمن أولويات مشروعات المنطقة ، منوهاً بالدور الهام والحساس للمجالس المحلية برئاسة محافظي المحافظات لمتابعة واقع الاحتياج الحقيقي لها .
جاء ذلك في كلمة سموه بمناسبة عقد الاجتماع الأول للمجالس المحلية بعد تشكيلها الجديد مع مجلس منطقة القصيم في جلسته الأولى للدورة الرابعة ، التي ستعقد غداً ، في قاعة المؤتمرات بمقر ديوان إمارة المنطقة بمدينة بريدة ، حيث يعد الاجتماع الأول من نوعه على مستوى المملكة ، الذي يطبق تجربة جديدة لمضاعفة دور المجالس المحلية عبر تنسيقها مع مجلس المنطقة وحضور جميع أعضاء المجالس المحلية ومحافظي محافظات منطقة القصيم.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا