shadow
shadow

موراي خضع لجراحة في الورك وأمله العودة في موسم الدورات العشبية

أعلن المصنف أول عالميا سابقا البريطاني أندي موراي الاثنين انه خضع لعملية جراحية لعلاج إصابة في الورك أبعدته عن ملاعب كرة المضرب منذ أشهر، آملا في العودة الى المنافسات مع انطلاق الدورات العشبية في منتصف السنة تقريبا.
 
وقال البريطاني في بيان عبر صفحته على "فيسبوك": "اليوم خضعت لعملية جراحية ناجحة في الورك الأيمن" في أحد مستشفيات مدينة ملبورن الاسترالية، موجها شكره الى الفريق الطبي "على اعتنائه بي. أتطلع قدما للعودة الى منافسات كرة المضرب خلال موسم الدورات العشبية. شكرا للجميع على تمنياتهم ودعمهم خلال الأيام الماضية".
 
وأضاف "سأعود" الى الملاعب الغائب عنها منذ تموز/يوليو الماضي.
 
واحتل موراي نهاية عام 2016 صدارة تصنيف اللاعبين المحترفين، الا انه تراجع تدريجا، ووصل في ظل غيابه الى المركز 19 عالميا.
 
وينطلق موسم الدورات العشبية مع دورة شتوتغارت الالمانية المقررة في 11 حزيران/يونيو المقبل، علما ان أبرز مواعيد هذا الموسم هي بطولة ويمبلدون الانكليزية، ثالث البطولات الأربع الكبرى.
 
وكان موراي (30 عاما) أعلن الأسبوع الماضي عدم مشاركته في بطولة استراليا المفتوحة، أولى بطولات "الغراند سلام" للموسم الجديد، والمقررة في مدينة ملبورن بين 15 كانون الثاني/يناير و28 منه.
 
وقال موراي في حينه "للأسف لن ألعب في ملبورن هذا العام، لأني لست جاهزا للمنافسة"، مضيفا "سأسافر الى بلدي قريبا لتقييم جميع الخيارات، لكني أقدر كل رسائل الدعم، وآمل العودة قريبا للعب".
 
وأتى انسحاب موراي المتوج بثلاثة ألقاب في البطولات الكبرى (ويمبلدون الانكليزية 2013 و2016، والولايات المتحدة 2012) من بطولة استراليا بعد أيام من انسحابه من دورة بريزبين الاسترالية.
 
وبلغ موراي نهائي البطولة الاسترالية خمس مرات آخرها العام 2016.
 
ولدى إعلان انسحابه من بريزبين، ألمح موراي الى ان خيار العملية الجراحية قائم، الا انه كان مترددا في الاقدام عليه.
 
وقال "من الواضح انني مررت بفترة صعبة فعلا بسبب المشكلة المزمنة في وركي واستشرت عددا من الاخصائيين في الورك (...) بعدما نُصحت بمعالجة وركي بطريقة متحفظة منذ بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، نفذت كل ما طلب مني في ما يخص عملية التعافي، وعملت بجد كبير من أجل محاولة العودة الى التنافس في الملاعب"، الا ان العلاج "لم يعط أي نتيجة حتى الآن".
 
وأشار الى ان "العملية الجراحية قد تكون خيارا مطروحا لكن فرص الخروج بنتائج ايجابية ليست مرتفعة بالقدر الذي أريده".
 
والاثنين، نقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن موراي قوله انه يأمل في العودة الى التمرين الخفيف بعد سبعة أسابيع أو ثمانية، وان الأطباء حددوا له جدولا زمنيا للتعافي الكامل يمتد 14 أسبوعا.
 
وشدد البريطاني في تصريحات نقلتها "بي بي سي" على انه "غير متهم بالعودة في دورة محددة"، مضيفا "خطتي هي العودة للعب في حدود موسم الدورات العشبية، واذا أمكن قبل ذلك، الا انني بالتأكيد لن أتسرع بأي شيء (...) أريد ان أعرف عندما أعود انني جاهز".
 
وأضاف "الجراح شعر ان وركي سيكون في وضع أفضل مما كان عليه قبل عام (...) بالطبع قبل عام كنت في وضع جيد، كنت لا أزال المصنف أول عالميا. بالتأكيد لن أشارك في العدد نفسه للدورات أو أبذل الجهد نفسه لمحاولة استعادة صدارة التصنيف" التي يحتلها حاليا الاسباني رافايل نادال.
 
وتابع "سأعتمد جدولا مختصرا، والتركيز أكثر على محاولة الفوز بالدورات الكبرى بدلا من التركيز على تصنيف معين".
 
وكان موراي خاض في نهاية كانون الأول/ديسمبر الماضي مباراة من مجموعة واحدة ضد الاسباني روبرتو باوتسيتا أغوت في دورة أبوظبي الاستعراضية، عندما طلب المنظمون مشاركته بعد انسحاب الصربي المصنف أول عالميا سابقا نوفاك ديوكوفيتش، الغائب أيضا منذ تموز/يوليو 2017 بسبب إصابة في المرفق.
 
وتأتي عملية موراي في ظل معاناة عدد من اللاعبين البارزين من الاصابات، وعدم تأكيد مشاركتهم في ملبورن، مثل ديوكوفيتش الذي انسحب من أبوظبي ودورة قطر، والاسباني نادال الذي تعرض نهاية الموسم الماضي لاصابة في الركبة ولم يعد بعد الى الملاعب.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا