shadow
shadow

وزير الحرس الوطني يدشن حزمة من المشروعات ويلتقي بخريجي كلية الملك خالد العسكرية

 
الرياض واس
قام صاحب السمو الأمير خالد بن عبد العزيز بن عياف وزير الحرس الوطني اليوم, بزيارة لكلية الملك خالد العسكرية, حيث كان في استقبال سموه لدى وصوله قائد الكلية المكلف اللواء الدكتور سعيد بن ناصر المرشان, وقادة وأركانات وأعضاء هيئة التدريس بالكلية من مدنيين وعسكريين .
وألقى قائد الكلية المكلف خلال الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة, كلمة رحب فيها بسمو وزير الحرس الوطني, مثمنا ما تجده الكلية من دعم لا محدود من سموه في المجالات كافة، مشيرا إلى أن الكلية حرصت بتوجيه ودعم من سمو وزير الحرس الوطني على أن تكون خطاها المستقبلية مبنية على أسس علمية.
عقب ذلك, استمع سموه إلى إيجاز عن الجهود التي بذلت للارتقاء بمستوى جودة التعليم ولمواكبة المستجدات التكنولوجية والتدريبية وأثره على العملية التعليمية.
بعد ذلك, دشن سمو وزير الحرس الوطني حزمة جديدة من المشروعات شملت التعليم الإلكتروني ( أنظمة المحاكاة العملياتية )، ونظام إدارة الاختبارات، ومنظومة الأمن والسلامة الآلية, ثم شاهد سموه عرضا مرئيا عن مشروع التعليم الإلكتروني (أنظمة المحاكاة العملياتية), حيث استمع سموه إلى إيجاز عن المشروع قدمه رئيس لجنة التعليم الإلكتروني العميد الدكتور مطلق بن محمد ابو ثنين, الذي تطرق إلى كيفية استخدام كلية الملك خالد العسكرية لأنظمة المحاكاة ثلاثية الأبعاد, وذلك لتحقيق أعلى مستويات الكفاءة في التدريب، ومصممة لإعداد جيل واعد من القادة، وتقلل هذه الأنظمة من الحاجة لاستخدام التدريبات الفعلية .
بعدها, دشن سمو الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف, نظام إدارة الاختبارات الذي تم تطويره نظرا للأهمية القصوى في حساب درجات الطلاب آليا, ثم دشن سموه مشروع الأمن والسلامة الآلية حيث شاهد عرضا مرئيا عن المشروع الذي تهدف كلية الملك خالد العسكرية من خلاله ضبط عمليات صرف واستلام وتتبع وجرد الأسلحة وكذلك التحكم في إدارة الزائرين آليا عن طريق استخدام تقنية RFID .
واستمع سمو وزير الحرس الوطني, لإيجاز من مدير إدارة التطوير والجودة العميد محمد بن عجيان الدوسري عن المشروعات المنجزة في الكلية التي تم الحصول فيها على شهادة الأيزو للشؤون التعليمية وفي إدارة أمن المعلومات وفِي إدارة سلامة الغذاء وكذلك شهادة الجودة في تحليل المخاطر والتحكم بالنقاط الحرجة, كما شاهد سموه إيجاز عن نظام تعيين خريجي كلية الملك خالد العسكرية الذي قدمه رئيس لجنة توزيع الخريجين العميد ركن سعيد بن عبدالله بن عياش حيث تطرق إلى كيفية عمل نظام التوزيع الذي يعتمد على مجموعة من المعايير من سجل الطالب خلال دراسته في الكلية بحيث يتم تحقيق رغبة الخريج ما أمكن بالتوازي مع متطلبات الوظيفة في وحدات الحرس الوطني .
كما التقى سموه بالخريج محمد حزام القحطاني ابن شهيد الواجب المقدم حزام القحطاني، مثمناً سموه التضحيات التي قدمها شهداء الواجب، مشيراً إلى أنهم سجلوا الكثير من ملاحم البطولة والفداء في ميادين العز والشرف ووقوفهم سداً منيعاً في وجه كل معتد يحاول المساس بأمن الوطن واستقراره ومكتسباته، كما وجه سموه بتحقيق رغبة الخريج بتعيينه في كلية الملك خالد العسكرية .
بعد ذلك, كرم سمو وزير الحرس الوطني الوكيل رقيب محمد بن فيحان الجعيد أحد منسوبي الكلية وذلك لحصوله على المركز الثالث في مسابقة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني, ثم صافح سموه قادة وضباط السرايا ، والتقى سموه بأبنائه الخريجين من دورة تأهيل الضباط الجامعيين 29 والدورة34 من طلاب كلية الملك خالد العسكرية، وقدم سموه التهنئة للخريجين لانضمامهم إلى معاقل الرجال الذي يعتمد عليهم الوطن بعد الله في حماية مقدساته والذود عن حدوده ومقدراته بالغالي والنفيس بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية, وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن
سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، مشيرا سموه إلى أن الخريجين بعد أن أكملوا مسيرتهم الدراسية والأكاديمية طوال ثلاث سنوات تلقوا فيها جميع أنواع العلوم والمعارف والمهارات العسكرية والتدريب الميداني المؤهل لكي يكون الضابط على درجة عالية من الكفاءة والاحتراف العسكري ليبدأ مسيرة العمل الفعلي لخدمة الدين ثم المليك والوطن .
ودعا سموه أبنائه الخريجين للتمسك بتعاليم الدين الاسلامي والتحلي بالأخلاق الكريمة، وأن يكونوا لبنة جديدة تضاف لما خرجته كلية الملك خالد العسكرية من دفعات متعاقبة طوال مسيرتها شكلت من خلالها رافدا قويا ودعامة كبيرة لقوات الحرس الوطني ، وأسهمت بشكل فعال في مد قطاعاته ووحداته بالكفاءات المؤهلة التي أصبحت تتبوأ أعلى المراكز القيادية، معربا سموه عن سعادته بما شاهده من مشروعات نوعيه سواءً ما يخص التعليم الإلكتروني أو ما يخص أنظمة إدارة الاختبارات وأنظمة الأمن والسلامة التي تتوافق مع رؤية المملكة 2030 ، وأن يكون التعليم العسكري بهذا المستوى وأفضل بحيث لا يتوقف عند نقطة معينة، كما هنأ سموه قيادة ومنسوبي الكلية على حصولهم على شهادات الايزو وشهادات الجودة في مجالات تعليمية وأمنية وإدارية.
بعد ذلك ألتقط لسمو وزير الحرس الوطني الصور التذكارية مع أبنائه الخريجين .
وفي ختام الحفل, كرم صاحب السمو الأمير خالد بن عبد العزيز بن عياف, رئيس تحرير جريدة الجزيرة الأستاذ خالد بن حمد المالك ، ورئيس تحرير جريدة الرياض فهد بن راشد العبدالكريم.
ثم قام سموه بجولة على عدد من مشروعات الكلية منها مهاجع الطلبة والمستودع الرئيسي للأسلحة والذخيرة والمبنى التعليمي, حيث استمع إلى شرح مفصل من قائد الكلية المكلف ومساعد وكيل الحرس الوطني لشؤون المشاريع المكلف سعود سعيد القثامي.
يذكر أن سمو وزير الحرس الوطني سيرعى يوم الأربعاء القادم, حفل تخرج دورة تأهيل الضباط الجامعيين 29 والدورة 34 من طلاب كلية الملك خالد العسكرية.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا