shadow
shadow

الفيفا يعرض في موسكو مقتنيات بطولات كأس العالم على مدى 88 عامًا

 
موسكو واس
 
إعداد : عبدالرحمن الخنفور
 
يشهد متحف الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" في موسكو المخصص لعرض تاريخ بطولات نهائيات كأس العالم منذ نشأتها عام 1930م، إقبالا كبيرًا من الزوار الذين حضروا لمشاهدة مونديال كأس العالم 2018 في نسخته الـ 21.
 
وحمل المعرض عنوان "صانعو التاريخ "، وتستمر أبوابه مفتوحة للجماهير حتى 20 يوليو المقبل، يطلع من خلاله الزوار على تاريخ بطولات كأس العالم من خلال المعروضات المختلفة التي ضمت عددًا من المقتنيات الرياضية، ونسخ من كأس العالم المذهبة، وصور فوتوغرافية ومقاطع فيديو للمباريات التي جرت على مر تاريخ هذه البطولة، وكيف انطلقت من فكرة بسيطة لتصبح محل اهتمام ملايين الناس في جميع دول العالم.
 
ورصد المتحف مقتنيات المنتخب السعودي في مشاركاته الأربع الماضية في نهائيات بطولة كأس العالم، والمنتخبات العربية التي شاركت أيضًا في البطولة، إلى جانب عرض خاص للقمصان الرياضية التي كانوا يرتدونها، وتصميم الكرات التي لعبت بها هذه البطولات.
 
كما يحتوي المعرض الذي يفتح أبوابه للزوار يوميًا من العاشرة صباحًا حتى الثامنة مساءً بتوقيت موسكو، العديد من العروض المرئية والذكريات الخاصة بهذه البطولة، وأبرز اللاعبين الذين سجلوا حضورًا مميزًا في مسيرتها ، وإحصائيات عن البطولة.
 
وسيعرض السبت المقبل, النسخة الحديثة من الكأس الذهبية التي سيتوج بها الفائز بكأس العالم 2018 .
 
ويعد المتحف لوحة تاريخية رائعة امتزجت فيه جمالية العرض الحديثة التي رصدت التاريخ الطويل لبطولات نهائيات كأس العالم بكل تفاصيلها من خلال أجهزة عرض متقدمة تسهل على الزائر الاطلاع على أدق تفاصيل هذه البطولة التي تجد رواجًا شعبيًا كبيرًا في العالم.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا