shadow
shadow

محمد عسيري أول لاعب كاراتيه عربي يتأهل للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية للشباب بالأرجنتين

 
الرياض واس
تأهل لاعب المنتخب السعودي للكاراتيه للشباب إلى المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية للشباب التي ستقام في الأرجنتين خلال الفترة من 11 حتى 23 سبتمبر 2018 ، كأول لاعب عربي يصل للأولمبياد في هذه المنافسة .
وجاء إنجاز العسيري بعد أن تغلب على منافسه التركي في الجولة المؤهلة للبطولة المؤهلة لأولمبياد الأرجنتين لوزن تحت 60كجم التي استضافتها مدينة اوماج بكرواتيا لينتزع الميدالية الذهبية بعد فوزه في نهائي هذا الوزن على منافسه الأردني بنتيجة " 2-0"
وسيشارك عسيري كأول لاعب كاراتيه عربي يتأهل للأولمبياد بعد أن أقرت اللجنة الأولمبية الدولية عام 2016 إدخال الكاراتيه ضمن الألعاب الأولمبية .
‏وكان اللاعب محمد عسيري افتتح مشاركته نحو الأولمبياد بالفوز على لاعب الكاميرون "8-0 " نقاط ، ثم حقق الفوز على لاعب هنقاريا "4-0 "ليلاقي لاعب منتخب المكسيك ويفوز عليه" 8-0" ثم يتغلب على لاعب منتخب كوريا " 8-5 "قبل أن ينتزع بطاقة التأهل للأولمبياد بالفوز على لاعب منتخب تركيا بنتيجة "5-0" ليواجه بعد ذلك لاعب منتخب الأردن في نهائي البطولة وينال العسيري الميدالية الذهبية بالفوز بنتيجة " 2-0" .
من جانبه عبر رئيس الاتحادين السعودي والعربي وعضو المكتب التنفيذي الدولي لاتحاد الكاراتيه الدكتور ابراهيم القناص عن سعادته بتحقيق هذا الإنجاز العالمي ، مباركاً للوطن هذا التميز والمنجز ومهدياً الإنجاز لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله ـ مثمناً دعم الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية السعودية بقيادة تركي آل الشيخ ما أنعكس على قوة مخرجات الرياضة السعودية خارجياً وكذلك متابعة واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة.
وقدم القناص خالص شكره للجهاز الفني ولاعبي المنتخب والاداريين الذين عملوا بجد واجتهاد لتأكيد الحضور ، كما قدم شكره لزملائه بمجلس الإدارة وجميع محبي الكاراتيه.
من جهته عبر اللاعب محمد العسيري عن سعادته بالتأهل وتحقيق الميدالية الذهبية وقال :" الحمد الله استطعت تحقيق طموحي في هذه البطولة وهو التأهل إلى الأولمبياد وأهدي هذا الإنجاز إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - وإلى والدي وجميع زملائي اللاعبين " .
وأكد أن الأجواء المثالية فنياً وإدارياً التي يعيشها لاعبوا منتخبات الكاراتيه أسهمت في أن يكون حضورهم مبهر خارجياً ، معبراً عن فخره واعتزازه وهو يرى علم المملكة يرفرف عالياً فوق أعلام الدول المشاركة عالمياً ، مثمناً في هذا الجانب العمل المميز لاتحاد الكاراتيه برئاسة الدكتور ابراهيم القناص والجهود المميزة للمدرب عبدالفتاح النجار والمدرب الوطني علي الزهراني.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا