shadow
shadow

الأمم المتحدة تُحذر من شن حرب كبرى علي إدلب

 
جنيف واس
حذرت الأمم المتحدة من شن حرب كبرى على محافظة إدلب في سوريا على إثر حروب النظام السوري السابقة على حلب والغوطة الشرقية ، معربة عن القلق إزاء مصير إدلب وسكانها البالغ عددهم نحو أربعة ملايين شخص .
وقال نائب المبعوث الدولي للأزمة في سوريا للشؤون الإنسانية يان إيجلاند في موتمر صحفي عقد بجنيف اليوم، إن الحرب على إدلب غير مسموح بها ، داعيًا الأطراف العسكرية للتوصل إلى اتفاق سلمي يجنب إراقة دماء المدنيين .
وأوضح إيجلاند أن لا أحد يعرف العدد الفعلي لسكان إدلب بعد تهجير النظام السوري لأعداد كبيرة من الناس إليها، وأنه إذا كان سكانها أربعة ملايين نسمة فإن ثلاثة ملايين منهم من النساء والأطفال، وبضعة آلاف فقط من المسلحين ، وأن كل كيلومتر مربع في إدلب مكتظ بالأطفال ويجب حمايتهم .
وأشار إلى أن لجنة المهام الإنسانية الخاصة بسوريا اجتمعت اليوم في جنيف لمناقشة الأوضاع في إدلب وأن الأمم المتحدة تقوم حاليًا بوضع خطة متكاملة في حال وقوع الحرب إدلب لإمداد السكان بالمساعدات الإنسانية والغذائية والاحتياجات كافة .

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا