shadow
shadow

رئيس هيئة الطيران المدني يشكر القيادة بمناسبة وضع حجر الأساس لمشروع مطار القنفذة

 
جدة واس
رفع معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ عبدالحكيم بن محمد التميمي ، الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، بمناسبة وضع حجر الأساس لمشروع مطار القنفذة.
وقدّم شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ، على رعايته الكريمة بوضع حجر الأساس لمشروع مطار القنفذة ، الذي يأتي ضمن مشروع "النموذج الموحّد للمطارات" ، تماشياً مع رؤية الهيئة في بناء منظومة مطارات حديثة بخدمات عصرية ومتقدمة.
وأشار إلى أن مشروع مطار القنفذة يعكس حرص الحكومة الرشيدة على توفير سبل الراحة والرفاهية للمواطنين في مناطق المملكة كافة ، ويجسّد بكل وضوح مواكبة الحُكومة الرشيدة للنمو السكّاني في المملكة ، واهتمامها الكبير بقطاع الطيران المدني ومنظومة المطارات في جميع المناطق.
وثمّن معاليه ، الرعاية الخاصة التي يحظى بها مشروع مطار القنفذة من سمو أمير منطقة مكة المكرمة ، وسمو نائبه ، ومتابعة مستمرة من قِبل معالي وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني الدكتور نبيل بن محمد العامودي.
وأفاد التميمي أن مشروع مطار القنفذة يأتي كرابع مطار في منطقة مكة المكرمة ، وبإنجازه سيصبح عدد مطارات المملكة 28 مطاراً ، حيث سيتم تنفيذه وفق نموذج المطارات الموحد (أ) الذي يستوعب نصف مليون مسافر سنويًا، ويشيد المطار على مساحة تقدر بنحو 24 مليون متر مربع ، ويضم صالة للركاب بمساحة تزيد عن 20,340 مترًا مربعًا ، ترتبط بجسرين متحركين لنقل الركاب من وإلى الطائرات عبر بوابتين للسفر، ويكون بمقدور المطار مناولة 5 رحلات في الساعة ، كما يضم صالات للدرجة الأولى وكبار الشخصيات ، علاوة على مواقع للخدمات التجارية والاستثمارية المختلفة.
وأبان معالي رئيس هيئة الطيران المدني في حديثه أن الهيئة تهدف عبر المشروع إلى دعم البنية الاقتصادية للمنطقة ، كما يخدم المطار أهالي منطقة القنفذة ، ومئات القرى والهجر التابعة والمجاورة لها ، فيما يوفر المطار متطلبات النقل الجوي اللازمة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية لهذه المنطقة ، بالإضافة إلى توفير مئات الوظائف والفرص الاستثمارية العالية.
يُذكر أن مشروع النموذج الموحّد للمطارات يأتي انطلاقاً من سعي الهيئة المتواصل إلى تطوير وتوسعة المطارات القائمة واستحداث مطارات جديدة في جميع مناطق المملكة ، كخطوة نحو إحياء المدن ودعم النمو السكّاني بها وتعزيز مكانة المملكة عالمياً كجهة مؤثرة في صناعة الطيران المدني ، وفق رؤية المملكة 2030 التي تهدف إلى تحقيق النمو والاستدامة الاقتصادية.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا