shadow
shadow

رئيس مجلس النواب الاميركي يرفض لقاء وفد روسي لبحث الازمة السورية

رفض رئيس مجلس النواب الاميركي جون باينر طلبا تقدم به وفد روسي للقائه من اجل التباحث معه في الازمة السورية، كما اعلن متحدث باسم الزعيم الجمهوري الاربعاء. وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعلن في وقت سابق هذا الاسبوع تأييده ارسال وفد برلماني روسي الى واشنطن لاجراء مباحثات مع الكونغرس. وتهدف الخطوة الروسية على ما يبدو الى اقناع المشرعين الاميركيين بالتصويت ضد منح الرئيس باراك أوباما التفويض الذي طلبه من الكونغرس لشن ضربات عسكرية محدودة ضد النظام السوري الذي تتهمه واشنطن ودول عديدة بشن هجوم بغاز السارين على غوطة دمشق في 21 آب/اغسطس مما اسفر بحسب واشنطن عن مقتل اكثر من 1400 شخص بينهم اكثر من 400 طفل.

وقال مايكل ستيل المتحدث باسم باينر لوكالة فرانس برس ان "رئيس مجلس النواب رفض طلبا للسفارة الروسية بان يلتقي مع وفد" برلماني روسي.

ونقلت شبكة "سي ان ان" الاميركية عن متحدث باسم السفارة الروسية في واشنطن ان التحضيرات لزيارة الوفد البرلماني الروسي الى واشنطن لا تزال جارية وان الزيارة قد تتم في "الاسبوع المقبل".

واضاف المتحدث باسم السفارة ان الوفد الروسي سيضم اعضاء من البرلمان الروسي بمجلسيه، وان هؤلاء يعتزمون لقاء اعضاء في مجلسي الكونغرس الاميركي من كلا الحزبين الجمهوري والديموقراطي.

وكانت فالنتينا ماتفيينكو رئيسة الغرفة العليا في البرلمان الروسي قالت الاثنين ان الوفد سيحاول السفر إلى الولايات المتحدة قبل 9 ايلول/سبتمبر.

ومنذ اندلاع الازمة في سوريا قبل عامين ونصف تقدم روسيا دعما لامتناه للرئيس السوري بشار الاسد، وقد استخدمت الفيتو مرارا في مجلس الامن الدولي ضد اي محاولة لمعاقبة نظامه.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا