shadow
shadow

الملكة اليزابيث الثانية في روما في 3 نيسان/ابريل للقاء البابا

اعلن قصر باكنغهام والفاتيكان الثلاثاء ان الملكة اليزابيث الثانية ستتوجه مع زوجها الامير فيليب الى روما في الثالث من نيسان/ابريل للقاء البابا فرنسيس. وقال قصر باكنغهام في بيان "ان الملكة ستتوجه برفقة دوق ادمبره الى روما الخميس في الثالث من نيسان/ابريل" المقبل تلبية لدعوة رئيس الجمهورية الايطالية جورجيو نابوليتانو الذي سيجتمعان به على غداء خاص في القصر الرئاسي. واضاف البيان "بعد هذا الغداء الخاص ستعقد جلالتها وصاحب السمو الملكي اجتماعا مع البابا فرنسيس في الفاتيكان".

ولاحقا، اكد الفاتيكان هذه الزيارة.

وسيكون هذا اللقاء الاول بين الملكة التي تتراس كنيسة انكلترا والبابا فرنسيس منذ توليه الكرسي الرسولي في اذار/مارس 2013.

وسبق ان توجهت ملكة بريطانيا مرتين الى الفاتيكان للقاء البابا يوحنا الثالث والعشرين العام 1961 والبابا يوحنا بولس الثاني العام 2000.

واستقبلت اليزابيث ايضا البابا بنديكتوس السادس عشر حين زار اسكتلندا العام 2010. 

وقد قلصت الملكة اليزابيث الثانية (87 عاما) والامير فيليب (92 عاما) بشكل كبير تنقلاتهما الى الخارج، واخر رحلة لهما تعود الى تشرين الاول/اكتوبر 2011 الى استراليا.

ومن المقرر ايضا ان يقوما بزيارة دولة الى فرنسا من الخامس الى السابع من حزيران/يونيو لاحياء الذكرى السبعين لعملية انزال الحلفاء في منطقة النورماندي الفرنسية في العام 1944.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا