shadow
shadow

تدهور بورصة موسكو والروبل والبنك المركزي يرفع فائدته الرئيسية الى 7%

سجلت بورصة موسكو تراجعا كبيرا بنسبة 5% كما تدهور الروبل الى مستويات تاريخية الاثنين عند افتتاح الاسواق المالية في روسيا مع انتشار حركة ذعر امام احتمال تدخل روسي في اوكرانيا.

وتراجع المؤشران الرئيسيان "ميسيكس" و"ار تي اس" على التوالي بنسبة 5,89% و7,08% حوالى الساعة 6,15 بتوقيت غرينتش. وتجاوز اليورو عتبة ال50 روبل الرمزية، وهو امر لم تشهده روسيا على الاطلاق، فيما ارتفعت قيمة الدولار الى 36,85 روبل ليتجاوز مستواه القياسي المسجل في 2009.

واعلن البنك المركزي الروسي الاثنين في قرار غير متوقع رفع فائدته الرئيسية الى 7% مقابل 5,5% سابقا بسبب ظهور "مخاطر بالنسبة للتضخم والاستقرار المالي"، امام حركة الذعر في الاسواق بسبب التصعيد المتسارع في اوكرانيا.

 وقد اتخذ القرار المفترض ان يطبق اعتبارا من الساعة 7,00 ت غ اثناء اجتماع غير معلن لمسؤولي البنك المركزي. وكان من المقرر عقد اجتماع السياسة النقدية في 14 اذار/مارس.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا