shadow
shadow

48 قتيلا على الاقل في الهجوم على مدينة في كينيا

قتل 48 شخصا على الاقل في الهجوم الذي شنه حوالى خمسين مسلحا يشتبه بانتمائهم الى حركة الشباب الصومالية الاسلامية مساء الاحد على مدينة مبيكيتوني الساحلية شرق كينيا، على ما اعلن الصليب الاحمر الاثنين.
وقال الصليب الاحمر على حسابه على موقع تويتر "ان الحصيلة ارتفعت الى 48 قتيلا". وكانت حصيلة سابقة تشير الى 34 قتيلا.
وقال شرطي في المكان طالبا عدم كشف هويته ان الحصيلة مرشحة للارتفاع اكثر لان "عمليات البحث عن جثث اخرى لا تزال جارية" بعد الهجوم الذي وقع مساء الاحد واستمر خلال الليل.
وهذا الهجوم الذي لم تتبناه اي جهة على الفور، يعتبر الاكثر دموية والاضخم منذ الهجوم على مركز ويستغيت التجاري في نيروبي في ايلول/سبتمبر 2013 والذي تبتنه حركة الشباب واسفر عن سقوط 67 قتيلا على الاقل.
وهاجم نحو خمسين مسلحا مساء الاحد مدينة مبيكيتوني الواقعة على بعد مئة كيلومتر من الحدود الصومالية وثلاثين كلم من مدينة لامو السياحية التاريخية المصنفة على قائمة اليونيسكو للتراث العالمي.
وتواصل اطلاق النار حتى ساعة متأخرة من الليل لكن الهدوء عاد صباح اليوم الاثنين بحسب مسؤولين محليين.
وقال بنسون مايسوري مساعد قائد المنطقة "كان هناك حوالى خمسين مهاجما مدججين بالسلاح يتنقلون في ثلاث عربات وكانوا يرفعون راية الشباب، ويتحدثون باللغة الصومالية. وكانوا يهتفون +الله اكبر+".
وادى الهجوم الى تدمير عدد من المباني بينها فنادق ومطاعم ومصارف ومكاتب حكومية بشكل كامل. وقال الصليب الاحمر انه يجري "تعدادا للمنازل والسيارات والفنادق والمطاعم التي احرقت".
وشهدت كينيا سلسلة هجمات منذ ان ارسلت جيشها الى الصومال في تشرين الاول/اكتوبر 2011 لمقاتلة حركة الشباب الصومالية بعد عملية تسلل اسلاميين الى اراضيها.
وتزايدت الاعتداءات مستهدفة بشكل خاص حافلات وسوقا منذ اذار/مارس.
والهجوم على مبيكيتوني يرفع الى 76 عدد الاشخاص الذين قتلوا منذ بداية السنة في كينيا في هجمات نسبت الى حركة الشباب او مناصريها.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا