shadow
shadow

ايران تعلن اسر طائرة بدون طيار والولايات المتحدة تنفي

 اكدت ايران الثلاثاء انها تمكنت من انزال طائرة استطلاع اميركية بدون طيار اعترضتها في مجالها الجوي فوق مياه الخليج الا ان القائد الاقليمي للبحرية الاميركية نفى ذلك مؤكدا عدم فقد اي طائرة تابعة له. واوضح بيان للحرس الثوري بثه موقعه "سباه نيوز.ار" ان "طائرة اميركية بدون طيار كانت تحلق فوق منطقة الخليج الفارسي بهدف رصد وجمع معلومات ... تم اسرها في الايام الاخيرة بفضل منظومة المراقبة التابعة للقوات البحرية للحرس الثوري فور دخولها المجال الجوي" الايراني.

ولم يحدد بيان الحرس الثوري، قوات النخبة في القوات الايرانية، المكان المحدد لاعتراض الطائرة او ظروف اسرها.
 
الا ان الاسطول الخامس الاميركي نفى فقد اي طائرة بدون طيار له في الخليج. وقال المتحدث باسم هذا الاسطول القومندان جيسون سالاتا لوكالة فرانس برس ان "جميع الطائرات من دون طيار العاملة هنا موجودة لدينا".
 
واضاف "لم نفقد شيئا طوال اشهر مضت" في منطقة عمليات الاسطول الاميركي الخامس الممتدة من الخليج الى منطقة القرن الافريقي.
 
واكد سالاتا، ان "عملياتنا في الخليج تتوافق مع القانون الدولي" نافيا ضمنا قيام طائرات اميركية بانتهاك الحدود الايرانية.
 
من جانبه اوضح قائد القوات البحرية للحرس الثوري الاميرال علي فدوي ان الطائرة بدون طيار هي طائرة صغيرة من طراز "سكان ايغل" التي "توجد عامة على السفن" التابعة للبحرية الاميركية.
 
وعرض التلفزيون الايراني صورا قال انها لهذه الطائرة وهي رمادية اللون وتبدو في حالة سليمة.
 
ونقلت شبكة العالم الايرانية باللغة العربية عن اسماعيل قسري رئيس لجنة الدفاع في مجلس الشورى الايراني، ان "عملية السيطرة على هذه الطائرة، على رغم التكنولوجيا المتطورة للطائرة، مبعث فخر لقواتنا المسلحة" التي اظهرت "قدرتها على مواجهة كل الانتهاكات لحدودنا من اجل جمع المعلومات".
 
 
وياتي الاعلان عن السيطرة على الطائرة الاميركية بدون طيار بعد سنة بالضبط من اعتراض طائرة ار كيو-170 سنتينل بدون طيار الاكثر تطورا، حيث تقطع مسافات طويلة وتطير على ارتفاع شاهق.
 
وقد تمكنت القوات الايرانية من السيطرة على هذه الطائرة التي تزن بضعة اطنان وارغامها على الهبوط بهدوء في احدى صحارى البلاد في الرابع من كانون الاول/ديسمبر 2011.
 
الا ان الولايات المتحدة نفت وقوع هذه الطائرة الفائقة السرية في ايدي الايرانيين موضحة انها سقطت بسبب "مشكلة تقنية".
 
اما سكان ايغل الاصغر بكثير والتي يبلغ طولها ثلاثة امتار، فمخصصة للمراقبة التكتيكية وتبلغ دائرة عملها مئة كلم فقط، لكنها قادرة على التحليق حوالى عشرين ساعة، كما تقول شركة بوينغ التي تصنعها. وتستخدمها البحرية الاميركية منذ 2005.
 
وياتى اعلان السيطرة على هذه الطائرة بعد الاتهامات التي وجهتها طهران في الاسابيع الاخيرة الى الولايات المتحدة بانتهاك مجالها الجوي فوق الخليج ثماني مرات في تشرين الاول/اكتوبر الماضي. وقدمت طهران احتجاجا رسميا على ذلك لمجلس الامن الدولي.
 
وقال وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي لتلفزيون الدولة ان الطائرة التي تم اسرها "دليل سنستخدمه لمطالبة الهيئات القضائية الدولية بمحاكمة الولايات المتحدة على هذه الانتهاكات".
 
وكانت طائرات ايرانية اطلقت في الاول من تشرين الثاني/نوفمبر النار على طائرة اميركية بدون طيار من نوع ام.كيو.1 اتهمتها طهران بدخول مجالها الجوي خلال مهمة استطلاع في منطقة بوشهر الساحلية في الخليج حيث يوجد خصوصا مرفأ خرج النفطي والمحطة النووية الايرانية الوحيدة.
 
ولم تصب الطائرة بأضرار واكدت واشنطن ان الحادث وقع في المجال الجوي الدولي.
 
وقد اعرب المسؤولون العسكريون الاميركيون في السنوات الاخيرة عن قلقهم من جهود طهران لتطوير قدرتها على صنع طائرات بدون طيار.
 
وتمكنت طائرة بدون طيار ايرانية الصنع ويستخدمها حزب الله اللبناني من التحليق مطلع تشرين الاول/اكتوبر فوق الاراضي الاسرائيلية لمدة نصف الساعة قبل ان يدمرها الطيران الاسرائيلي.
 
من جهة اخرى تؤكد ايران، التي تقول انها تمتلك ايضا طائرات قاذفة بدون طيار، انها تمكنت من كشف اسرار الطائرة ار.كيو-170 التي سيطرت عليها وانها بدأت بصنع نماذج من هذه الطائرة الشبح.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا