shadow
shadow

دَهْم خلية تمير يطيح بـالرؤوس الأربعة الكبيرة.. بينهم سيدات

وفقا لصحيفة "الحياة" فإن العملية الأمنية التي استهدفت خلية في مدينة تمير أول من أمس، وأسفرت عن ضبط 8 أشخاص، بحسب وزارة الداخلية السعودية، بين أفرادها نساء يشتبه في تورطهن بأعمال إرهابية، وتنظيم تجمعات نسائية على صلة بتنظيم "القاعدة". وقالت مصادر موثوق بها "للصحيفة" إن العملية الأمنية أسفرت عن القبض على أربعة أشخاص يصنَّفون ضمن "الأخطر"، لجهة نشاطهم مع الجماعات المتطرفة خارج السعودية وتبنيهم الفكر التكفيري منذ ظهور تنظيم القاعدة في أفغانستان، مروراً بالغزو الأميركي للعراق، وانتهاء بالتنظيمات التي انشقت عنه.
وأوضحت أن المقبوض عليهم في خلية "تمير" بينهم أحد أبناء شخصية معروفة في المنطقة بالفكر المتطرف، ومعه نساء، ومعلمان يكنى أحدهما بـ"أبو أسامة العبدالله". وآخر كنيته "أبو حذيفة"، وأحد أبنائه، وهو معتقل سابق في السجون السعودية.
ويوصف أحد المشتبه بهم في «خلية تمير» بـ«الأب الروحي» لـ«القاعدة» في منطقة نجد، وله سبعة من الأبناء، اثنان منهم مقاتلان مع جماعات متطرفة خارج السعودية منذ سنوات، وآخرون يتنقلون معه في زياراته لمحافظات عدة.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا