shadow
shadow

بيليغريني يؤكد انه لا يشعر بالضغوط ويذكر بانجاز الموسم الماضي

اوضح التشيلي مانويل بيليغريني مدرب مانشستر سيتي بطل الدوري الانكليزي لكرة القدم انه لا يشعر بأي ضغوط جديدة برغم تذبذب مستوى الفريق في مبارياته الاخيرة.
 
ويستعد مانشستر سيتي لاستضافة جاره اللدود مانشستر يونايتد غدا الاحد في قمة المرحلة العاشرة من الدوري الممتاز.
 
وفشل السيتيزن بالفوز في مبارياته الثلاث الاخيرة، حيث سقط في فخ التعادل مع سسكا موسكو الروسي 2-2 بعد ان تقدم عليه 2-صفر في دوري ابطال اوروبا، وخسر امام وست هام في الدوري الانكليزي ليتخلف عن تشلسي منافسه الاساسي هذا الموسم بفارق ست نقاط، ثم خسر على ملعبه امام نيوكاسل صفر-2 وفقد لقبه بطلا لكأس رابطة الاندية الانكليزية المحترفة وذلك على مدى اسبوع واحد.
 
وقال بيليغريني في تصريحات صحافية نشرت اليوم السبت عما اذا كان يواجه ضغوطا اضافية "لست ادري عن اي ضغوط تتحدثون".
 
واضاف "اعتقد بأنه من الصعب تقييم الموسم ونحن في اكتوبر فقط، وبعد مرور تسع مباريات فقط في البريميير ليغ، وقبل ان نعرف اذا ما كان الفريق سيتأهل الى الدور الثاني في دوري ابطال اوروبا ام لا".
 
وتابع "في الواقع لقد خرجنا من كأس الرابطة، ولكننا كنا في الموسم الماضي الفريق الوحيد الذي اكمل في هذه البطولة، ولذلك ربما ستواجه الفرق الاخرى صعوبات اكبر هذا الموسم اذ يتعين عليها خوض العديد من المباريات".
 
ودعا بيليغريني لاعبيه الى استعادة ما حصل في الموسم الماضي عندما بدأ مانشستر سيتي بشكل سيىء ثم احرز لقب الدوري وكأس الرابطة.
 
وقال في هذا الصدد "اذا عدنا عاما الى الوراء، كان الامر مشابها تماما، فمع نهاية اكتوبر وجهت لنا نفس الاسئلة واجبت عليها بالطريقة ذاتها. انه الاسلوب الذي يجب ان نلعب به وسنواصل اعتماده".
 
واعرب ايضا "عن ثقته بأن فريقه سيعود مجددا فريقا قويا كما كان في القسم الثاني من الموسم الماضي".
 
وختم بيليغريني قائلا "سنواصل مهمتنا لتحقيق هدفنا بالاحتفاظ بلقب الدوري، ومحاولة البقاء في دوري ابطال اوروبا، وقد نكون حققنا في الموسم الماضي نتائج افضل في كأس الرابطة ولكن ربما نفوز هذا الموسم بكأس الاتحاد".
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا