shadow
shadow

العثور على جثتي ملكة جمال هندوراس وأختها

عثر على جثتي ملكة جمال هندوراس ماريا خوسيه ألفارادو وشقيقتها صوفيا ترينيداد هيرنانديز على ضفة نهر، بعد توقيف خطيب صوفيا الذي يشتبه في أنه ارتكب جريمة القتل المزدوجة هذه.
 
وصرح لياندرو أوسوريو المسؤول عن الشرطة القضائية "يمكننا التأكيد بالكامل أن" الجثتين تابعتين لهما.
 
ومنذ الخميس، فقد أثر ماريا خوسيه التي كان من المفترض أن تسافر إلى لندن للمشاركة في مسابقة انتخاب ملكة جمال العالم.
 
وكانت الشرطة قد أعلنت عن توقيف بلوتاركو رويس خطيب صوفيا ترينيداد الذي يشتبه في أنه قتل الشابتين ليلة اختطافهما.
 
وقد فقد أثر ملكة جمال هندوراس البالغة من العمر 19 عاما وشقيقتها الخميس بعد حفل عيد ميلاد خارج سانتا باربرا، على بعد 200 كيلومتر شمال تيغوسيغالبا. وقامت والدتهما بإبلاغ الشرطة.
 
وشرح لياندرو أوسوريو أنه تم العثور على الجثتين على ضفاف نهر أغواغوال في منطقة أرادا، معتبرا أن أشخاصا آخرين ضالعون في هذه الجريمة. 
 
وهو أكد "عثرنا على سلاح الجريمة والسيارة المستخدمة لنقلهما".
 
وبحسب الأمم المتحدة، تعد هندوراس البلد الذي يشهد أعلى نسبة من الجرائم في العالم مع تسجيل 90,4 جريمة قتل لكل 100 ألف نسمة سنة 2012.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا