shadow
shadow

المشاركون بالمؤتمر العربي الثاني للغذاء والدواء يؤكدون الضرورة الملحة لإنشاء هيئة عربية للغذاء والدواء

 
أكد المشاركون بالمؤتمر العربي الثاني للغذاء والدواء المنعقد حاليا بمدينة شرم الشيخ المصرية تحت عنوان "تحديات الواقع ومتطلبات المستقبل"، الضرورة الملحة لإنشاء هيئة عربية للغذاء والدواء، بهدف توحيد السياسات الدوائية والغذائية بالوطن العربي.
وقال وزير الصحة المصري الدكتور عادل العدوي في المؤتمر الصحفي الذي شارك فيه وزير الصحة الأردني علي حياصات، والمدير العام للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية رئيس المؤتمر الدكتور توفيق بن أحمد خوجة، ومدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية الدكتور رفعت الفاعوري، إن المؤتمر أمامه العديد من السياسات التي يجب مناقشتها للتوصل لاستراتيجية موحدة للغذاء والدواء العربي.
وأوضح أن هناك العديد من المجالات التي ينبغي التوجه إليها في الفترة المستقبلية مثل اللقاحات والأمصال وغيرها من المستحضرات الدوائية في سبيل تحقيق الأمن القومي الدوائي العربي والاكتفاء الذاتي عربيا في مجال الصناعات الغذائية والدوائية.
وطالب بأهمية العمل على وضع استراتيجات جديدة لتنظيم القواعد الواجب اتباعها في التسجيل الدوائي ومكافحة الغش الدوائي.
من جانبه أكد وزير الصحة الأردني الدكتور علي حياصات، أن الأمن الغذائي والدوائي من أهم الصناعات التي تهم المواطن العربي، لافتا إلى التجربة الأردنية المميزة في الصناعات الدوائية التي جعلت من شركات أردنية منافس عالمي في سوق الدواء.
وختاما استعرض مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية الدكتور رفعت الفاعوري إنجازات المنظمة في مجال الإدارة الصحية وسلسلة البرامج والمؤتمرات والفعاليات التي نفذتها المنظمة، معربا عن سعادته بتلك الشراكة بين المنظمة ووزارة الصحة المصرية ومجلس وزراء الصحة العرب، من أجل الارتفاع بصناعة الغذاء والدواء عربيا وصولا إلى إنشاء هيئة عربية للغذاء والدواء.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا