shadow
shadow

المملكة تدعم اليونسيف بخمسة ملايين دولار لتعليم أطفال سورية

 الرياض- واس
وقعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) مذكرة تفاهم مع الصندوق السعودي للتنمية، يقدم الصندوق بموجبها منحة بمبلغ خمسة ملايين دولار للمساهمة في تمويل تحسين الالتحاق بالتعليم الابتدائي والمواظبة على الحضور للمدارس والتعليم الموازي أو غير الرسمي للأطفال الأكثر تأثرا بالنزاع الجاري في مناطق عدة من سورية، وقد مثل الصندوق نائب الرئيس والعضو المنتدب المهندس يوسف بن إبراهيم البسام، ومثل اليونيسف الدكتور إبراهيم الزيق، ممثل منظمة اليونيسف لدول الخليج. ويعود المشروع المتعدد الجوانب بالمنفعة على أكثر من 600,000 طفل و2400 معلم إضافة الى 100 من الشركاء العاملين في قطاعات متعددة، وما يقارب مليونين من أفراد المجتمع وذلك من خلال برامج وأنشطة متنوعة، تؤدي في نهاية المطاف إلى تحسين التعليم.
وتهدف اليونيسف بالتضافر مع الصندوق السعودي للتنمية إلى إنعاش قطاع التعليم بتوسيع نطاق المساعدات وتزويد الأطفال والشباب المتأثرين بالنزاع الدائر بأماكن آمنة وبالمهارات اللازمة اضافة الى الدعم النفسي وإلاجتماعي في خضم الإحصائيات المنذرة بالخطر.
وقال الدكتور الزيق: "نحن ممتنون للدعم المستمر من المملكة العربية السعودية الذي يأتي في أصعب الأوقات... موضحاً إن هذه المساهمة الكريمة والتزام المملكة مساعدة الأطفال المحرومين من الحصول على التعليم الذي تعده منظمة اليونيسف تدخلا منقذا وداعماً لاستمرار الحياة، في حين أن هذا الدعم سيمكّن اليونيسف من الوصول إلى عدد كبير من الأطفال والشباب في المجالات ذات الحاجة الملحة، الا أنه لابد لنا أن نتذكر أنه لا يزال هناك كثير يتعين علينا فعله لهم.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا