shadow
shadow

منحوتات جليدية وسباحة في المياه المتجمدة في انطلاق مهرجان الجليد في الصين

 انطلق الثلاثاء في مدينة هاربين شمال شرق الصين المهرجان السنوي للمنحوتات الجليدية والثلجية في حدث ضخم يجذب أكثر من مليون زائر.
 
ويتوافد محبو هذا المهرجان اللافت الذي يقام في مقاطعة هيلونغجيانغ لمشاهدة قصور وكاتدرائيات وأشكال أخرى مصنوعة من الجليد تتم انارتها بالالوان عند هبوط الظلام.
 
كما أن المساحة التي يشغلها هذا المعرض في نسخته الحالية هي الاكبر في تاريخه الممتد على عقود عدة إذ انه يقام على ارض توازي مساحة مئة ملعب كرة قدم وتستخدم فيه كميات قياسية من الجليد والثلج، بحسب ما افادت وكالة انباء الصين الجديدة.
 
ولم تثبط درجات الحرارة المتدنية الثلاثاء والتي بلغت 14 درجة تحت الصفر عند الظهر، عزيمة رواد للمهرجان اظهروا تصميما على المشاركة في مسابقة للسباحة في المياه الجليدية عراة الصدر داخل احواض مقتطعة داخل الجليد.
 
أما اولئك الذين لم يتحمسوا لهذا النوع من السباحة فقد تمكنوا من تأمل مساحات كبيرة من القصور الصينية والكنائس الروسية والأعمدة الأوروبية كلها مصنوعة من كتل جليدية في حين كان باعة يعرضون على الزوار بعض الحلويات للبيع.
 
كذلك مارس زوار المهرجان هواية التزلج على الجليد او التقطوا صورا لهم خلال تنقلهم بين المعابد البوذية الشفافة المضاءة بأنوار وردية وزرقاء وخضراء.
 
وعمل مهندسون صينيون وهولنديون بمؤازرة اكثر من عشرة الاف عامل على مدى ثلاثة اشهر على بناء هذا الموقع الضخم للمهرجان وفق وكالة الصين الجديدة.
 
وأبرز القطع المعروضة في هذا المهرجان تتمثل ببرج جليدي من 15 طابقا تم تقديمه على أنه الأعلى من نوعه في العالم.
 
وبالإضافة الى مسابقات النحت على الجليد والثلج، يشتمل المهرجان ايضا على عروض فنية وحفلات.
 
وتسعى السلطات الصينية الى جذب عدد كبير من السياح الذين يمثلون عاملا اقتصاديا مهما في البلاد نظرا الى التباطؤ في نمو الاقتصاد المحلي.

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا