shadow
shadow

المحكمة الجزائية تمنح خلية التجسس الإيرانية الفرصة الأخيرة للرد على التهم

الرياض- واس
انتهت صباح أمس آخر جلسات الاستماع إلى ردود 32 عنصرًا من خلية التجسس لصالح الاستخبارات الإيرانية عن التهم المقدمة من المدعي العام ضدهم والتي خصصت لها المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض إلى الاستماع كل يوم إلى اثنين من المتهمين خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، فيما لم يقدم سوى اثنين من المدانين في خلية ال 32 التجسسية إجاباتهم.
ومنحت المحكمة، فرصة أخيرة لكل المتهمين الذين لم يقدموا إجاباتهم في الجلسات السابقة إلى شهر شعبان المقبل، وبذلك يسقط حقهم القانوني في الرد على ما نسب اليهم من تهم، اذا لم يبادروا في تقديم ما ينفي تورطهم في قضية التجسس التي اتهموا فيها.
وشهدت الجلسة القضائية وهي الجلسة السادسة عشرة والأخيرة حضور المدعى عليهما ال31 و32 حيث حضر المتهم 31 دون تقديم أي جواب للتهم مكتفيا بتقديم طلباته التي كان أبرزها منع حضور وسائل الإعلام للجلسات وابلغه القاضي أن وسائل الإعلام تتبع وزارة الثقافة والإعلام وهي المسؤولة عنها في حالة مخالفتها لقوانين النشر، وأجلت الجلسة إلى شهر شعبان لتقديم الجواب وبين ناظر القضية أنه في حالة لم يحضر الجواب فذلك يعني سقوط حقه في دفع التهم الموجهة إليه، فيما كان المتهم 32 هو الآخر حاضرا بدون جواب للتهم ليحدد القاضي جلسته الأخيرة إلى وقت آخر.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا