shadow
shadow

رحيل هيغواين الى يوفنتوس يفجر غضب جماهير نابولي

 قمصان محروقة أو مرمية في المراحيض، لافتات ممزقة وقيمة انتقال خيالية: رحيل المهاجم الارجنتيني غونزالو هيغواين من نابولي الايطالي الى مواطنه يوفنتوس اثار المشاعر في ايطاليا الثلاثاء.
 
حتى قبل تسجيل رابطة الدوري الايطالي انتقال المهاجم البالغ 28 عاما، او اعلان فريقه الجديد مدة العقد (5 سنوات) وقيمته (نحو 90 مليون يورو، دفعتان على مدى عامين)، اصبح هيغواين في مرمى نيران جماهير نابولي الغاضبة.
 
غصت شبكات التواصل الاجتماعي بصور هيغواين بقميص نابولي في المراحيض، اوشحته المحروقة، قمامة مليئة بالقميص الازرق لارجنتيني عشقه اهل الجنوب بعد تسجيله 36 هدفا الموسم الماضي في "سيري أ" وتوج هدافا لها.
 
وعلى ملصقات الموسم الجديد، التي توسطها هيغواين بطبيعة الحال، كونه نجم الفريق لابناء الجنوب، قطع بعضهم رأسه كي لا يكون مرئيا! يكمن تفسير ذلك في رحيل هداف لا يرحم قاد نابولي الى المركز الثاني في الدوري، وخصوصا انه سيحمل الوان البطل واحد ابرز العقبات امام احراز نابولي لقبه الاول منذ فترة بعيدة، عندما كان يقوده ارجنتيني اخر هو الاسطورة دييغو مارادونا.
 
- ثالث اغلى لاعب في العالم -
 
يهيمن يوفنتوس على الدوري الايطالي منذ خمس سنوات، وفضلا عن دفاعه الحديدي بقيادة ليوناردو بونوتشي وجورجيو كييليني وغيرهما، اصبح يملك هجوما ناريا مع هيغواين، ومواطنه الشاب باولو ديبالا، علما بانه عزز وسطه الهجومي بالبوسني الدولي ميراليم بيانيتش من الخصم المحلي الاخر روما.
 
يمكن لجمهور نابولي ان يفرح فقط لانتعاش حسابه المصرفي بمبلغ خيالي قد يساعده بتعزيز صفوفه بأكثر من لاعب الموسم المقبل.
 
انتقال جديد يؤكد مدى نجاح مالك النادي اوريليو دي لورنتيس في استثمار اللاعبين وبيعهم باسعار اغلى. فهيغواين جاء من العملاق الاسباني ريال مدريد عام 2013 مقابل نحو 40 مليون يورو قبل ان يبيعه بمبلغ تردد انه ناهز 7ر94 ملايين يورو.
 
قبل هيغواين، استفاد دي لورنتيس من تألق المهاجم الاوروغوياني ادينسون كافاني وباعه الى باريس سان جرمان الفرنسي مقابل 64 مليون يورو.
 
كيف سيتقبل هيغواين صفة اللاعب الاغلى في تاريخ ايطاليا، وثالث اغلى لاعب في العالم وراء البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي غاريث بايل هدافي ريال مدريد؟.
 
صحيح ان هيغواين، قد يصبح بسرعة رابع اغلى لاعب في العالم، بعد الانتقال المرتقب للاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا من يوفنتوس الى مانشستر يونايتد الانكليزي، الا ان اللاعب المولود في مدينة بريست الفرنسية، يتعين عليه رد" دين" يوفنتوس بمساعدته على احراز لقب يبحث عنه منذ فترة وهو دوري ابطال اوروبا.
 
لكن هيغواين يتهمه البعض بالغياب الفعلي عن المواجهات الكبرى، كما انه لم يسجل سوى 13 هدفا في 55 مباراة ضمن دوري الابطال و10 اهداف في 23 مباراة في الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ".
 
صحيح ان هيبة المسابقة القارية الاولى قد تؤثر بهيغواين مع فريقه الجديد، لكنها لن تكون اصعب على الاطلاق من استقبال ناري محتمل على ارض فريقه "القديم" نابولي.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا