shadow
shadow

ثلاث سيدات سعوديات يعلنّ الحرب على سرطان الثدي في جدة

تتصدى ثلاث خبيرات سعوديات لحقوق مرضى السرطان من الصم وفاقدي البصر خلال ملتقى يقام بمحافظة جدة اليوم الاثنين ويستمر على مدار ساعتين، ويتخلله ورشة عمل للتدريب على آلية فحص الثدي بلغة الإشارة، والذي تنظمه جمعية إبصار ونادي الصم للنساء بجدة، ويشهد مشاركة واسعة من المتخصصين ومنسوبي الجمعيات الخيرية والمهتمين بالمرض. والذي تتحدث خلاله الدكتورة أطلال أبو سند استشارية الأورام والباحثة الإكلينيكية في مجال الأورام الجزيئي بالمستشفى الجامعي بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة، والدكتورة سوزان الكافي استشارية نساء وولادة وعقم وأطفال الأنابيب الأستاذ المساعد لجامعة الملك عبدالعزيز، والدكتورة سامية العمودي المدير التنفيذي لمركز محمد حسين العمودي للتميز في رعاية سرطان الثدي. وعضو اللجنة التنفيذية للمبادرة العالمية في صحة الثدي في الولايات المتحدة الأميركية.
وحسب صحيفة "الرياض" أوضحت الدكتورة فايزة نتو رئيس نادي الصم للنساء بجدة أن الملتقى الذي تشارك جمعية إبصار في تنظيمه يهدف في التوعية بسرطان الثدي بشكل عام، ويركز على المرضى من الصم وفاقدي البصر، حيث يتحدث بشكل موسع عن حقوقهم ومتطلباتهم التي ينبغي أن توفرها المؤسسات الطبية والعلمية والجهات ذات الاختصاص والمجتمع بشكل عام، وسيتجاوز التعريف بالمرض لعمل تدريب للمعاقات على الفحص المبكر لسرطان الثدي، كما ستكون هناك ورشة عمل بلغة الإشارة عن الأمر نفسه.
وعبرت نتو على تقديرها لغرفة جدة ممثلة في مصفق مكة التشاركي للإنماء باستضافة الملتقى الذي مثل إحدى الحلقات المهمة في محاربة هذا المرض ومحاصرته وتعريف السيدات به سواء الأصحاء أو المعاقات، بعد أن أكدت الإحصاءات أن السعودية من أعلى دول العالم في الإصابة بالمرض حيث وصلت النسبة إلى امرأة لكل 100 الف، حيث بلغ عدد المصابات 1308 حالات وفق إحصاء اجري منذ عدة سنوات.
 

إقرأ أيضا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا المقال.

اترك تعليقا